Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
H.H.-Sheikh-Ahmed-Bin-Saeed

دافزا” تعلن عن إنجازاتها في 2017

 25٪ ارتفاع نسبة الشركات المسجلة و 36٪ نسبة الشركات متعددة الجنسيات فيها

  • أحمد بن سعيد: النتائج تؤكد مكانة “دافزا” على خارطة المناطق الحرة الأكثر تقدماً وتطوراً في العالم

  • محمد الزرعوني: مسيرة من النجاحات لأكثر من عقدين وضعت “دافزا” بين الأفضل إقليمياً وعالمياً

  • وصول نسبة مساهمة دافزا إلى 7% في حجم تجارة إمارة دبي غير النفطية و18% في تجارة المناطق الحرة حسب إحصائيات 2016

  • نمو 16% في إيرادات التراخيص، و2٪ في إجمالي نسبة الأصول

  • اختيار “دبي بلينك” و”السوق المالي للمناطق الحرة” ضمن مبادرة دبي 10x وتنفيذهم خلال 24 شهراً

03 مارس 2018، دبي، الإمارات العربية المتحدة: أعلنت سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي “دافزا” عن إنجازاتها للعام 2017، والتي شملت وصول مساهمتها في حجم تجارة إمارة دبي غير النفطية في عام 2016 إلى 7%، والذي يشكل  18% من إجمالي تجارة المناطق الحرة بدبي حسب الإحصائيات الرسمية، الامر الذي  يكلل نجاح المنطقة الحرة في استمرارها بتفعيل دورها الاقتصادي التنموي بكفاءة تشغيلية عالية ومزايا استثمارية جاذبة وتبنيها لنهج استثماري واضح هدفه المساهمة الفاعلة في الناتج الإجمالي لإمارة دبي. وتبرز دافزا كإحدى المناطق الحرة الاكثر حيوية على صعيد المنطقة، حيث بلغ المعدل السنوي المركب للنمو نسبة 9.4% لصافي الارباح و5% لاجمالي الايرادات خلال الخمس سنوات الاخيرة.

وأفادت النتائج الرسمية إلى زيادة نسبة المساحات التأجيرية في دافزا إلى 6٪ مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق وذلك نظراً للطلب المتزايد على حلول دافزا في تأسيس الأعمال وخط منتجاتها النوعي المتكيف مع متطلبات الأسواق العالمية في توسيع نطاق أعمالهم في منطقة الشرق الأوسط وأفريقا ووسط آسيا واستكشاف فرصها الاستثمارية العالية بها من إمارة دبي.

وحققت “دافزا” نمو بنسبة 25% في عدد الشركات المسجلة مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، بما يعكس نجاح المبادرات الاستراتيجية التي تركز على زيادة تدفقات الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى المنطقة الحرة وتوفير تجربة استثنائية ومشجعة للشركات الإقليمية والعالمية للازدهار والنمو بأعمالهم وتجارتهم من إمارة دبي ، وشكلت  إيرادات التأجير الجديدة 8% من اجمالي إيرادات الإيجار للعام 2017، والتي جاءت نتيجة للعروض والباقات المتميزة التي وفرتها “دافزا”.  كما كانت هناك زيادة بنسبة 34% في عدد الشركات المسجلة في الباقات المتعلقة بالمساحات المكتبية الجاهزة، التي طرحتها “دافزا” بعد دراسات وأبحاث متكاملة لتحديد احتياجات المتعاملين بهدف ضمان خطط النمو الاستراتيجي للمنطقة الحرة. وكما أظهرت النتائج المالية ارتفاعاً في إجمالي نسبة الأصول التي بلغت 2% وزيادة في إيرادات التراخيص بلغت 16% حيث تشكل خدمات دافزا التي تشمل التراخيص والخدمات الحكومية وغيرها من الخدمات ذات القيمة المضافة للمتعاملين 18٪ من إيرادات دافزا في العام 2017.

كما شهد العام 2017 نمواً بنسبة 13% في عدد الشركات متعددة الجنسيات المسجلة التي تتخذ من “دافزا” مقراً لعملياتها مقارنة بالعام الماضي، لتشكل بذلك نسبة 36% من إجمالي عدد الشركات في المنطقة الحرة، الأمر الذي يعكس ثقة المستثمرين الأجانب وكبرى الشركات العالمية في “دافزا” بوصفها واحدة من أهم المناطق الحرة على مستوى الدولة والعالم، والوجهة الأبرز للأنشطة الاستثمارية في إمارة دبي، ورغبتها للانضمام إلى نخبة العلامات التجارية العالمية التي تحتضنها دافزا منذ أكثر من 20 عامًا.

وعلى صعيد الشركات الصغيرة والمتوسطة، شهد عام 2017 زيادة في عدد هذه الشركات المسجلة بنسبة 27% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، وهو ما يؤكد نجاح جهود “دافزا” الرامية لتوفير حلول وخدمات متكاملة تضمن نمو أعمال مثل هذا النوع من الشركات ورفع إنتاجيتها عبر برامج تهدف إلى تسريع وتيرة نموها ومبادرات أخرى نوعية بالتعاون مع عدة جهات حكومية وخاصة، بما يتماشى مع رؤية حكومة دولة الإمارات وإمارة دبي لتطوير هذا القطاع ودفع مساهمته في نمو الاقتصاد الوطني.

ودشنت دافزا في عام 2017 “منطقة دافزا الصناعية”، أول مشروع توسعة خارج حدودها الجغرافية في منطقة القصيص الصناعية، الذي يتميز بوحدات صناعية عصرية وتجربة جمركية مميزة، حيث جاء تعاون “دافزا” مع “جمارك دبي” لجعلها أول منطقة ذكية في الخدمات الأمنية والجمركية، عبر تقديم الخدمات بأسلوب مبتكر ومتكامل من خلال مركز ذكي يعمل على أتمتة الإجراءات على مدار الساعة، دون الحاجة إلى تدخل العنصر البشري.

وأدرج قرار مجلس الوزراء رقم (59) لعام 2017 “دافزا” و”دافزا الصناعية” من بين المناطق الحرة العشرين كمناطق مخصصة لتعامل على أنها خارج الدولة، حيث يجوز نقل السلع من منطقة إلى أخرى من هذه المناطق دون أي استحقاقات ضريبية، الأمر الذي عزز من جاذبيتها أمام الشركات الجديدة والمستثمرين الأجانب.

التزام بمواصلة النجاح

وتعليقاً على الإنجازات، قال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي: “تؤكد إنجازات “دافزا” خلال العام 2017 المكانة المتميزة التي تتمتع بها “دافزا” على خارطة المناطق الحرة الأكثر تقدماً وتطوراً في العالم، فضلاً عن دورها في دعم استراتيجية التنويع الاقتصادي وتعزيز الحركة الاستثمارية والتجارية في الدولة عامة وعلى مستوى إمارة دبي خاصة، بما يتماشى مع “خطة دبي 2021″ والخطط الحكومية الرامية إلى الانتقال إلى مرحلة ما بعد النفط عبر دعم سياسات التنويع  الاقتصادي والتجاري المختلفة، وانطلاقاً من الروى الثاقبة والدعم اللامحدود من القيادة الرشيدة”.

واعتبر سموه أن هذه الإنجازات هي دليل على نجاح النهج التشغيلي لـ”دافزا”، وتجربتها النوعية في إدارة وتشغيل المنطقة الحرة خلال العقود الماضية، بالنظر إلى ما توفره من بيئة مثالية قادرة على جذب المزيد من المستثمرين الأجانب واستثماراتهم لتطوير الأعمال والأنشطة التجارية، إضافة إلى البنية التحتية العالمية المستوى والمرافق الخدماتية واللوجستية التي توفرها، فضلاً عن الموقع الاستراتيجي بجانب واحد من أكبر المطارات العالمية الذي يوفر وصولاً سهلاً لمختلف الأسواق المحلية والإقليمية والعالمية.

من جهته، قال سعادة الدكتور محمد الزرعوني مدير عام “دافزا”: “تأتي هذه الإنجازات ضمن مسيرة النجاحات التي تمتد لأكثر من عقدين وجعلت من المنطقة الحرة من بين الأفضل إقليمياً وعالمياً، حيث جاءت نتيجة لسعي جميع العاملين والمعنيين لتقديم أعلى مستويات الخدمات وتأمين رغبات العملاء مواكبة لمتطلبات الأسواق العالمية والسياسات الاقتصادية والتطورات التي تطال مختلف قطاعات الأعمال العالمية”.

وأكد الدكتورالزرعوني التزام “دافزا” بالمساهمة في تعزيز الاقتصاد الوطني ونموه، وذلك عبر استقطاب المزيد من المستثمرين العالميين ورؤوس الأموال الأجنبية من خلال توفير مجموعة واسعة من المزايا الاستثمارية والحلول الذكية والرقمية، مقدمة بذلك نموذجاً يحتذى به في تطوير منطقة حرة داعمة للتنمية الاقتصادية.

وأشار الدكتورالزرعوني إلى أن الخطة الاستراتيجية “2017 – 2021” التي جرى اطلاقها العام الماضي جاءت لتمهد الطريق نحو الوفاء بهذه الالتزام لتتبوأ الدولة أعلى المراكز في كافة المجالات ومختلف المحافل الدولية، وبخاصة الاقتصادية والتجارية منها.

“دبي كوميرسيتي” تستشرف مستقبل التجارة العالمية

شهد الربع الثالث من عام 2017 إعلان سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي عن مشروع “دبي كوميرسيتي”، المشروع المشترك بين دافزا ومجموعة “وصل” لإدارة الأصول، أول منطقة حرة للتجارة الإلكترونية إقليمياً بتكلفة 2,7 مليار درهم لاستشراف مستقبل التجارة العالمية. ويكتسب المشروع أهمية استراتيجية كبيرة كونه يستند إلى رؤية طموحة ترسخ حضور إمارة دبي كقاعدة أساسية للتجارة الإلكترونية العالمية وترسي أسساً داعمة لاستراتيجيات التحول الرقمي التجاري والتنوع الاقتصادي. تبلغ مساحة البناء الإجمالية ل”دبي كوميرسيتي” 427 ألف متر مربع المزمع إنشاؤها في منطقة “أم الرمول”، حيث يبلغ إجمالي مساحة البناء للمكاتب والوحدات اللوجستية 207 ألف متر مربع بمساحة تأجيرية إجمالية تقّدر ب 176 ألف متر مربع،  وبلغ مساحات البناء الخاصة بالبنية التحتية ومواقف السيارات 220 ألف متر مربع، حيث سيتم تخصيص 4000 موقف سيارات لمتعامليها.

كما قامت “دبي كوميرسيتي” بتوقيع مذكرة تفاهم مع “طيران الإمارات للشحن الجوي” التي تهدف إلى تسهيل التعاون المشترك بين الطرفين فيما يختص بالتجارة الإلكترونية عالميًا، وصياغة تجربة متكاملة في “دبي كوميرسيتي” ذات قيمة مضافة لمجتمع الأعمال عبر “الإمارات للشحن الجوي”.

اتفاقيات تعاون عنوانها استدامة الاستثمارات

شهد عام 2017 إرساء عدد من العلاقات الاستراتيجية هدفها استدامة الاستثمارات وازدهارها من إمارة دبي، حيث وقعت دافزا مذكرة تفاهم مع هيئة المدن الاقتصادية السعودية، بهدف صياغة تعاونية ذي قيمة مشتركة، وفرص استثمار تنشأ في المنطقة الحرة بمطار دبي وفي المدن الاقتصادية السعودية، ما سيسهم في استقطاب المزيد من الاستثمارات الأجنبية إلى منطقة الخليج العربي، عبر دولة الإمارات والمملكة العربية السعودية.

كما وقعت “هيئة دبي للطيران المدني” مذكرة تفاهم مع “دافزا” خلال معرض دبي للطيران 2017 لتعزيز التعاون في الشؤون التجارية للطيران، عبر تفعيل مشروع الربط الرقمي “بلوك تشين” بين الطرفين، من خلال ربط خدمة ترخيص مزاولي الأنشطة المتعلقة بالشؤون التجارية للطيران عبر تقنية الربط الرقمي، مما سيؤثر إيجاباً في تجربة المستثمرين الأجانب في المنطقة الحرة، فضلاً عن العمل معاً في مجالات السلامة والبيئة والرقابة على الارتفاعات.

كما أبرمت “دافزا” مذكرة تفاهم مع الإتحاد العربي للتجارة الالكترونية ـ أحد الاتحادات التابعة لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية بجامعة الدول العربية ـ بهدف تبادل المعرفة والخبرات بالاقتصاد الرقمي والتجارة الالكترونية العربية وذلك عبر التبادل والاشتراك في إعداد الدراسات والتقارير المشتركة المتعلقة بسوق التجارة الالكترونية في العالم العربي .ونصت المذكرة على التعاون مع الحكومات العربية لتطوير ومواءمة التشريعات والقوانين الرامية لتسهيل ممارسة التجارة الالكترونية وخاصة عبر المناطق الحرة وسيقومان بوضع إطار تعاوني شامل لإقامة المؤتمرات وورش العمل ذات الصلة بالتجارة الالكترونية إضافة إلى تشجيع وترويج التجارة الالكترونية في العالم العربي للمستثمرين.

وقد شاركت دافزا في جلسات عصف ذهني مع عدة جهات حكومية منها جلسة عصف ذهني نظمتها إدارة أنشطة النقل التجارية بمؤسسة الترخيص في هيئة الطرق والمواصلات مع شركائها الاستراتيجيين لتفعيل بنود الاتفاقيات المبرمة بين جميع الأطراف، وتبسيط الإجراءات وتسهيل المعاملات ذات العلاقة، وذلك في إطار تحقيق قيمة مضافة ومستدامة، تعزز توجهات حكومة دبي الرشيدة بضرورة تكامل الخدمات وتبادل الخبرات بين مختلف دوائر دبي الحكومية وشبه الحكومية.

قطاعات متنوعة وحملات تسويقية

مواكبة بالمتغييرات الاقتصادية ودوافع النمو، طرحت دافزا سلسلة من التراخيص الجديدة منها رخصة التجارة الإلكترونية، القطاع الذي يشهد نمواً عاليا ًعالمياً والتي تشير التوقعات وصول   قيمتها إلى 20 مليار دولار أمريكي في دول الخليج العربي بحلول العام 2020، إضافة إلى الرخصة الصناعية لاستيعاب قطاعات صناعية أكبر خاصة في منطقة دافزا الصناعية. كما نجحت “دافزا” خلال العام 2017 بالوصول إلى اتفاق مع “اقتصادية دبي” تقضي بمنح شركاتها تراخيص مزدوجة لمزاولة أعمالها في مختلف أنحاء إمارة دبي.

تصدرت الشركات العاملة ضمن قطاعاًت تكنولوجيا المعلومات والإلكترونيات والاتصال نسبة 28% إجمالي عدد الشركات العاملة ضمن “دافزا”، وضمن قطاع المنتجات الاستهلاكية نسبة 10%، وضمن قطاعات الاستثمارات وتطوير الأعمال وقطاع الهندسة ومواد البناء نسبة 9%، في حين شكلت الشركات العاملة ضمن قطاعات قطاع الشحن والخدمات اللوجستية وقطاع الفضاء والطيران والخدمات المرتبطة نسبة 8%، والعاملة ضمن قطاع الأغذية والمشروبات نسبة 7%، وضمن قطاع المعدات الطبية والأدوية نسبة 5%.

وشكلت الشركات الشرق الأوسط والخليجية نسبة 43% من إجمالي عدد الشركات، والأوروبية والأمريكية نسبة 34%، والآسيوية نسبة 17%، وإفريقيا 3%، حيث تشير هذه النتائج المتوازنة بين الأسواق إلى قدرة المنطقة الحرة على جذب الاستثمارات من مختلف أنحاء العالم، كما تعزى إلى مختلف الحملات التسويقية والترويجية التي نظمتها في عدد من الدول من بينها كوريا الجنوبية والهند وسنغافورة والصين واليابان وكندا وبريطانيا وألمانيا وإسبانيا، والتي سلطت من خلالها الضوء على مختلف الخدمات والمرافق والتطبيقات الذكية التي توفرها.

وقامت دافزا برعاية عدد من الفعاليات والمعارض الدولية خلال العام 2017، أبرزها الرعاية لقمة ومعرض “سيملس الشرق الأوسط 2017” الذي يعتبر منصة عالمية تجمع بين عمالقة قطاع التجارة الالكترونية والدفع الالكتروني ورواد تجارة التجزئة، ومشاركتها في معرض أتوميكانيكا – دبي كشريك رائد للمعرض الأول في المنطقة المتخصص بسوق ما بعد البيع للسيارات. كما قدمت المنطقة الحرة رعاية خاصة لمعرض برشلونة الدولي للوجستيات والنقل بدورته التاسعة عشرة، حيث نظمت خلال مشاركتها بالمعرض ندوة حول جاذبية دبي للاستثمارات الأجنبية تحت عنوان «ازدهر بأعمالك من دبي للعالم»، تخللها عرض تعريفي عن الأداء الاقتصادي الاستثنائي لدولة الإمارات، وفرص الازدهار المتاحة اليوم بالتزامن مع التحضيرات لانطلاقة اكسبو 2020، إضافة إلى المؤشرات الإيجابية لنمو قطاع اللوجستي في المنطقة. وقامت دافزا أيضا برعاية قمة شنغهاي للمناطق الحرة وتنظيم سلسلة من الندوات والاجتماعات لاستعراض مزايا المنطقة الحرة الاستثمارية إضافة إلى رعايتها للملتقى السنوي للاستثمار حيث استعرضت «دافزا» دورها في تنمية دبي عبر التنويع الاقتصادي من خلال مشاركتها في الملتقى.

وضمن مبادراتها النوعية في عام 2017، نظمت المنطقة الحرة بمطار دبي جلسة حوار حول الأعمال التجارية الهندية، تحت عنوان “الهند شريك استراتيجي في نمو اقتصاد عالمي متطور” بمشاركة سعادة فيبول القنصل الهندي في دبي، وبيندو سوريش شيتور، رئيس مجلس الأعمال التجاري والمهني الهندي في دبي وأعضاء مجلس الأعمال التجاري والمهني الهندي، وعدد من الشخصيات البارزة وممثلي الجهات الحكومية والشركات الهندية الرائدة بهدف تعزيز العلاقات التكاملية بين البلدين عبر المنطقة الحرة ومستثمريها لانتهاز الفرص التي تمتاز بها دافزا لدفع عجلة النمو والازدهار لاستثمارات الهندية فيها. إضافة إلى تنظيمها سلسلة من الندوات والفعاليات بالتعاون مع الجهات الحكومية المعنية لقطاع الطيران وضريبة القيمة المضافة بهدف تعزيز تجربة المتعاملين وضمان استدامة استثماراتهم ونمو أعمالهم في إمارة دبي.

موطن لأهم الشركات العالمية

وشهدت دافزا في عام 2017 انضمام نخبة من كبرى العلامات التجارية وتوسع نطاق أعمالهم في المنطقة، منها افتتاح مركز عمليات مجموعة “ريتشمونت” السويسرية للسلع الفاخرة التي تحتضن كبرى الشركات العالمية ضمن مجموعتها منها “كارتييه”، “بياجيه” و”فان كليف أند أبرلز” وغيرها. ويكتسب المركز الجديد أهمية استراتيجية لكونه الأحدث والأكثر تطوراً في المنطقة الحرة ويؤكد على جاذبية إمارة دبي باعتبارها موطناً لكبرى العلامات التجارية الفاخرة في العالم حيث قامت دافزا ببناء مرفق متميز بتصميمه العصري وكفاءته التشغيلية ضمن المنطقة الحرة تلبية متطلبات المركز ونشاطه العالي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والهند من المنطقة الحرة بمطار دبي.

 وشملت قائمة الشركات المتعددة الجنسيات الجديدة في “دافزا” شركة “سامسونج أس دي أس” و”إبسون يوروب” و”آيروجين” و”بلو ستار” و”ستراكي” و”دايتو ميتال” و”تي أن آيه مينا” و”إيلاب” وغيرها.

وتحتضن “دافزا” حالياً أكثر من 1,600 شركة دولية ومتعددة الجنسيات من أبرز القطاعات الاقتصادية الحيوية، والتي اتجهت نحو تأسيس مقار إقليمية لها في “دافزا”، من بينها شركات الطيران الرائدة “إيرباص” و”بوينج” و”جي. إي أفييشن”  و”رولز رويس” و”باناسونيك أفيونيكس” إضافة إلى شركات السيارات العالمية “بنتلي” و”أودي” و”فولكس واغن” وشركات مستحضرات التجميل والصيدلة مثل مجموعة “إستي لودر” ومختبرات “أبوت” و”جونسون أند جونسون” و”ناتورا بيسيه” وغيرهم من العلامات التجارية الكبرى مثل “ريتشارد ميل”  و”روش” و”نايكي” و”ياماها و”ميت لايف أليكو” و”ريد بول” و”هاينز” و”هيرشيز”  وغيرها.

ريادة الابتكار

في مطلع 2017، قامت دافزا بالإعلان عن نتائج مبادرة «تنمية نظم الابتكار للخدمات الحكومية» بفعالية «الحوار المطلق» التي نظمت بشراكة استراتيجية مع «مكتب دبي الذكية» ونخبة من الجهات الحكومية في دبي والتي تمثّلت بكل من «القيادة العامة لشرطة دبي»، و«هيئة الصحة بدبي»، و«غرفة دبي»، و«دائرة التنمية الاقتصادية»، و«جمارك دبي»، و«الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي»، و«هيئة دبي للطيران المدني». وهدفت المبادرة إلى دفع عجلة الابتكار وترسيخ أواصر التعاون بين القطاع الحكومي والمناطق الحرة لتعزيز تجربة المستثمرين الأجانب في إمارة دبي.

واحتفت “دافزا” بتخريج الدفعة الأولى من برنامج “رواد الابتكار” العام الماضي، والتي تضمنت 22 موظفاً من مختلف الإدارات والمستويات الإداراية، تماشياً مع استراتيجية الابتكار في محور تعزيز ثقافة الابتكار الداخلية، وتخلل البرنامج المطور من قبل شركة “شيفت إن بارتنرز” شريك دافزا الاستراتيجي إجراء تقييم دقيق لقدرات وإمكانات فِرق العمل عبر سلسلة من الجلسات والطرق التحليلية المتطورة. وتكلل إنجازها بنجاح ليتوجوا اليوم موظفين مبتكِرين وكوادر بشرية مؤهلة تلعب دوراً رئيساً في جعل دافزا في صدارة المناطق الحرة الأكثر ابتكاراً.

وأثمر برنامج “رواد الابتكار” العام الماضي عن إطلاق مشروع “سينابس”  الذي صمم لإدارة نظام التعاملات الرقمية “البلوك تشين” وليكون أحد المشاريع المبتكرة والرائدة لربط النظام الايكولوجي للمنطقة الحرة رقمياً، وذلك بهدف تزويد المتعاملين بنافذة واحدة لكافة تعاملاتهم في كافة الجهات الحكومية. 

ويتميز هذا المشروع بمنصة ذكية صممت بتقنية IBM Bluemix لربط التعاملات بشكل آمن وحفظ البيانات في أكثر من موقع مخصص مما يسهل عملية استرجاعها وتتبعها ويجعلها أكثر دقة وكفاءة، حيث جاء المشروع تماشياً مع استراتيجية دبي للتعاملات الرقمية “بلوك تشين” والتي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس مجلس أمناء مؤسسة دبي للمستقبل، وتقودها دبي الذكية.

وقد تم اختيار مشروعين للمنطقة الحرة، أحدهما لفريق عمل تخرج من برنامج “رواد الابتكار” والآخر تبلورت فكرته من حصاد مبادرة “الحوار المطلق”، ضمن مبادرة دبي 10X التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الجهات الحكومية في دبي، بأن تطبق اليوم ما ستطبقه مدن العالم الأخرى بعد 10 سنوات، وضمن انعقاد القمة العالمية للحكومات 2018 قام سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي بالإعلان عن المشاريع المعتمدة والتي تضمنت مشروع “دبي بلينك” و مشروع “السوق المالي للمناطق الحرة”  على أن يتم تنفيذهما خلال 24 شهراً المقبلة.

حيث تتجسد رؤية “دبي بلينك” في جعلها أول منطقة حرة رقمية ذكية في العالم تعتمد على الذكاء الاصطناعي وتقنية التعاملات الرقمية “بلوك تشين”، وتعمل بمثابة منصة افتراضية تمكن الشركات من مختلف أرجاء العالم للتواصل والتداول فيما بينهم بمزايا ترخيص استثنائية ومبتكرة، في حين يعتبر مشروع “السوق المالي للمناطق الحرة” أول منصة في العالم لتداول الأسهم والأوراق المالية الخاصة بشركات المناطق الحرة، ويهدف إلى تسهيل وصول المستثمرين في المناطق الحرة إلى الأسواق المالية ورؤوس الأموال، عبر إرساء بيئة تنظيمية مبسطة بأقل التكاليف واختصار زمني عالٍ.

وضمن مشاركتها المتميزة في معرض دبي للطيران 2017، دشن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، شبكة “فيوتشر افيشن لاونج” المدعومة من قبل دافزا، والتي تُعد أول شبكة رقمية ذكية مدعومة بالذكاء الاصطناعي تجمع قطاع الطيران بكافة فئاته والمنتسبين إليه، حيث تهدف إلى رسم مستقبل قطاع الطيران وتعزيز الحوار والتعاون بين الأفراد والشركات المتخصصة في هذا المجال، ودفع القطاع نحو النمو والازدهار وبالتالي زيادة مساهمته الاقتصادية. وأثبتت الشبكة نجاحها الأول من خلال انضمام مجموعة من شركاء “دافزا” الاستراتيجيين ونخبة الشركات العاملة في قطاع الطيران في العالم إليها تضمنت “هيئة الطيران المدني”، و”مطارات دبي”، و”إيرباص”، و”بوينغ”، و”جنرال إلكتريك”، و”رولس ـ رويس”، و”تالس الشرق الأوسط”، و”باناسونيك أفيونيكس”، و”جيتيكس”، إضافة إلى الشريك التكنولوجي “آي بي إم”، مؤكدين جميعهم، ثقتهم بالدور المحوري الذي ستلعبه الشبكة على مستوى قطاع الطيران في العالم.

دافزا في الاقتصاد الإسلامي

عملت “دافزا” خلال العام 2017 على دعم قطاع الاقتصاد الإسلامي من خلال تقديم “استراتيجية دافزا الخاصة بالاقتصاد الإسلامي” التي تضم ثلاثة توجّهات رئيسة و20 مبادرة استراتيجية، وتهدف إلى جذب مزيد من الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى قطاعات الاقتصاد الإسلامي وباستشراف الفرص الاستثمارية.

وشاركت “دافزا” بالمشاركة مع المركز العالمي للاقتصاد الإسلامي طرح  شبكة الحلال للتعاملات الرقمية، والتي تعتبر أول شبكة “بلوك تشين” متخصصة بصناعات الحلال في العالم، إضافة إلى “غود فورس لابز” التي تعتبر أول حاضنة إسلامية متخصصة في دعم الشركات الناشئة ضمن القطاع الإسلامي وصناعات الحلال، وتعمل على إنعاش السوق الإسلامية وتعزيز نموها الاقتصادي.

وكانت “دافزا” قد أصدرت في وقت سابق من العام الدليل الأول من نوعه في صناعات الحلال، تحت عنوان “دبي بوابة عالمية لصناعات الحلال: دليلك خطوة بخطوة”، والذي يتناول قطاعات الحلال، موضحاً المنظومة الاقتصادية في دبي والداعمة للنماء والازدهار، والذي ترجم إلى ثلاثة لغات هي الإسبانية والصينية والإنجليزية. واستعرض الدليل قصص نجاح لأربعة شركات رائدة في قطاع الحلال والتي اتخذت من دافزا موطناً لأعمالها مثل شركة “ناتورا بيسيه” و”سبانيش كيتس” اللتان تحملان علامة الإمارات للحلال في منتجاتهم وشركة “هيرشيز” ومختبرات “أبوت”. الدليل تم إعداده بالتعاون مع مركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي والمدرج ضمن المبادرات الرسمية لخطة “دبي عاصمة الاقتصاد الإسلامي” وهيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس ومركز الإمارات العالمي للاعتماد وبلدية دبي.

الاستدامة البيئية

واصلت “دافزا” خلال العام 2017 جهودها لضمان التنمية المستدامة مع الحفاظ على البيئة من خلال تفعيل مجموع من الخطط والمنهجيات، حيث نجحت في توفير استهلاك الطاقة بنسبة 3.60% في الطاقة للمتر المربع الواحد في 2017 مقارنةً بالعام الماضي، وبتخفيض معدل استهلاكها من الطاقة الكهربائية بنسبة 9%، ومعدل استهلاك المياه بنسبة 25%، فضلاً عن تخفيض البصمة الكربونية بنسبة 9%، لتحقق بذلك انخفاضاً في تكاليف الكهرباء والماء بنسبة 2% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي. وتجدر الاشارة الى توفير دافزا أكثر من 50% من استهلاك الكهرباء خلال السنوات الست الاخيرة.

كما قامت المنطقة الحرة بمطار دبي بتوقيع مذكرة تفاهم مع هيئة كهرباء ومياه دبي “ديوا” بهدف التعاون المشترك لتنفيذ مبادرات الأخيرة في خطة “دبي الذكية” في “دافزا”، وتشمل قائمة المبادرات: مبادرة “شمس دبي” لتركيب ألوالح كهروضوئية فوق أسطح المباني لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية وربط النظام الشمسي بشبكة “ديوا” إضافة إلى مبادرة التطبيقات الذكية من خلال عدادات وشبكات ذكية تهدف إلى سرعة الاستجابة لإعادة التوصيل الفوري عن الانقطاع مع ترشيد الاستهلاك الذكي ومراقبة تفاصيل الاستهلاك بشكل لحظي، ومبادرة الشاحن الأخضر لتطوير البنية التحتية لإنشاء محطات شحن للسيارات الكهربائية.

عام 2017 تحول جذري في تجربة المتعاملين

انعكست مبادرات المنطقة الحرة في سعادة المتعاملين بشكل إيجابي بمستويات الرضا العام للمتعاملين والشركاء الاستراتيجيين وعن الخدمات التي تقدمها “دافزا، حيث وصلت مستويات الرضا العام إلى 78.5%، وذلك بارتفاع 2.5% مقارنة بالعام الماضي في ظل وصول نسب الرضا عن الأمن والسلامة إلى 85% وعن الشفافية إلى 82%، وهو ما يؤكد على مواصلة “دافزا” لمساعيها في هذا الإطار انطلاقاً من إيمانها بأن سعادة المتعاملين هي السبيل الأمثل لتطوير الشركات وجذب المزيد من المتعاملين والشركاء الاستراتيجيين.

وأطلقت “دافزا” في هذا الإطار مجموعة من المبادرات الذكية المبتكرة، من بينها “نظام إدارة العلاقات مع المتعاملين” ليكون المنظومة التفاعلية التكاملية الشاملة لإدارة تجربة متعاملي المنطقة الحرة قبل وبعد التأسيس، حيث يتميز النظام بأتمتة عالية للخدمات مع سرعة الإنجاز الفائقة، فضلاً عن  استجابته وتوقعه وحله لأي تحدي قد يؤثر على سعادة المتعاملين وتجربتهم.

واستجابة لمبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، “يوم بلا مراكز خدمة” بهدف تشجيع المتعاملين على التحول إلى القنوات الذكية، قامت دافزا بتبني النهج التام وتحويل مركز خدمة المتعاملين إلى صالة سعادة المتعاملين وتحويل جميع خدماتها عبر منصتها الذكية وطرح قنوات دفع مختلفة لتسهيل الإجراءات وتسريع إنجازها لجميع متعامليها. وقد نتج عن هذا التحول إلى زيادة إتمام المعاملات من حيث المدفوعات إلى القنوات الذكية والرقمية التي طرحتها المنطقة الحرة وتقلص عدد المراجعين والمعاملات الورقية لسهولة إتمام ومتابعة حالة الخدمات من خلال نظام إدارة علاقات المتعاملين “تسهيل”.

كما قامت دافزا بتدشين مركز الخدمات الحكومية الجديد ضمن سعيها لإنشاء مقر مركزي لجميع مراكز خدمة متعاملين الخاص بالجهات الحكومية المتواجدة في المنطقة الحرة منها مركز خدمة “جمارك دبي”، و”الإقامة وشؤون الأجانب”، و”غرفة دبي” وغيرهم من شركاء دافزا الاستراتيجيين.

الذكاء الرقمي

التزمت “دافزا” بالتحول الرقمي كأولوية استراتيجية في العام 2017، وذلك من خلال إطلاق خطتها الجديدة للذكاء الرقمي التي تهدف إلى تأسيس منظومة رقمية ذكية متكاملة ومستدامة، تستند بها على ثلاثة محاور رئيسية تتمثل في النموذج التشغيلي لإدارة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وتحديث منصة تكنولوجيا المعلومات، وخدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات حيث تم اعتماد عدة مبادرات داعمة لتلك المحاور سيتم تنفيذها خلال العاميين القادمين.

وكشفت “دافزا” أيضاً عن منصة “سحابة دافزا” لتوفر البنية التحتية اللازمة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات الحالية والمستقبلية، بما يشمل رفع الكفاءة التشغيلية وتسريع الخدمات التقنية كافة، وتوفير نطاق أكبر لخدمات المتعاملين، وتقنية التخزين عالية الأداء، إضافة إلى نظام التعافي من الكوارث.

واستضافت المنطقة الحرة بمطار دبي بالتعاون مع معهد المحاسبين الإداريين، مؤتمراً بعنوان “المستجدات في نطاق المحاسبة والتكنولوجيا والقيادة” بحضور نخبة من القيادات في القطاع الحكومي والخاص لمناقشة عدة مواضيع منها التحول الرقمي في القطاع المالي والبلوك تشين والنظام المالي الإسلامي والاجتماعي.

خطة لاستدامة سعادة الموظفين

وفي تضمنت الخطط الاستراتيجية التي أطلقتها المنطقة الحرة في العام الماضي، تدشين خطة استراتيجية خاصة للسعادة بعد أن أطلقت استراتيجيتها 2017-2021 التي شددت فيها على أهمية إسعاد الموظف وتأمين الرخاء للمجتمع الإماراتي تماشيا مع توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وتضمنت خطة دافزا للسعادة لعام 2017 مجموعة مبتكرة من المبادرات التي تهدف إلى تعزيز الولاء الوظيفي وزيادة الانتاجية ورفع نسبة رضا الموظفين من خلال خلق بيئة عمل سعيدة وإيجابية، وزيادة التواصل والتناغم بين الإدارات بكافة موظفيها.

مجتمع أعمال صحي وسعيد

قامت دافزا بتدشين عدة مرافق تكميلية هدفها سعادة متعامليها وضمان استمرارية نجاحهم وازدهارهم، حيث طرحت عدد من قاعات الاجتماعات ومتعددة الاستخدامات مجهزة بأحدث التقنيات والتصاميم العصرية منها مركز دافزا سكوير للأعمال الذي يضم ٣ قاعات للاجتماعات يصل استيعابهم الكلي إلى ٦٥ فرداً وقاعة متعددة الاستخدامات تستوعب أكثر من ٢٠٠ فرد إضافة إلى مسرح عصري وحديث يستوعب أكثر من 200 فرداً، حيث بإمكان متعاملي دافزا وشركاؤها الاستراتيجين من استخدام تلك المرافق عبر نظام حجوزات رقمي سهل الولوج والاستخدام. كما قامت دافزا بتدشين نادي رياضي صحي ضمن مجمع “دافزا سكوير” والذي يمكن استخدام مرافقه على مدار الساعة والاسبوع وذلك لتشجيع مجتمع الأعمال في دافزا بتبني نهج صحي ورياضي لكافة أفراده.

المسؤولية الوطنية المؤسسية

في جانب التزام دافزا بإثراء مسؤوليتها الوطنية المؤسسية، قامت المنطقة الحرة بالمشاركة في رعاية احتفالية “يوم العلم” الرسمية والتي أقيمت في “دار الاتحاد”، كما شاركت دافزا كأحد الرعاة الداعمون لمبادرة “تحدي دبي 30×30” ورعايتها الذهبية لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم ومنتدى دبي الصحي في دورته الأولى في العام 2017.

ونظمت المنطقة الحرة بمطار دبي العديد من الفعاليات والمبادرات المجتمعية بالتعاون مع عدة جهات حكومية تعزيزاً لأواصر الهوية الوطنية والقيم المجتمعية الإماراتية منها مبادرات تطوعية في تبرعات الأغذية لبنك الطعام بمشاركة متعامليها وحملات سرطان الثدي بمشاركة مجموعة “إيستي لودر” وزيارات لدور المسنين والاحتفال معهم بقدوم شهر رمضان المبارك وحملة “رمضان أمان” حيث قامت دافزا بتوزيع وجبات الإفطار على السائقين بمشاركة موظفي المنطقة الحرة وتنظيم ندوات حوارية شبابية عبر مجلس دافزا للشباب.

جوائز وتقدير عالمي 

وفي إطار سعيها الدائم لتقديم أفضل الحلول المبتكرة، حققت “دافزا” إنجازاً نوعياً من خلال تقديم نظام “تصاريح الدخول الذكية” الذي تهدف إلى تسهيل وتسريع إجراءات دخول الزوار والمتعاملين وتقليل الازدحام المروري بأسلوب حديث ومبتكر، والحصول على التصاريح بصورة فورية ومباشرة، حيث نجحت في نيل جائزة “أفضل تكنولوجيا” في كل من “المؤتمر الدولي للأفكار الأمريكية” و”المؤتمر الدولي للأفكار البريطانية” لعام 2017، إضافة إلى جائزة “التحول” في “مؤتمر الأفكار الأمريكية” عن خدمة “نظام إدارة وقوف السيارات” والتي تسمح للمتعاملين باستخدام منصة الانترنت لاختيار وحجز المواقف المفضلة لركن سياراتهم داخل المنطقة الحرة بمطار دبي.

وبالإضافة إلى ذلك، فازت “دافزا” بجائزة “ليدر هيلث كير” لكونها أول منطقة حرة تطبق نظاماً مركزياً كاملاً قادراً على التعامل مع حالات الطوارئ الطبية كالسكتة القلبية وغيرها، وذلك في جميع مباني المنطقة الحرة/ كما حازت على جائزة أفضل تطبيق لمتطلبات الأمن في العام 2017 من قبل الهيئة العامة لأمن المنافذ والحدود والمناطق الحرة.


RELATED NEWS

“دو” و “دافزا” تبرمان شراكة استراتيجية لتسريع أتمتة عمليات التراخيص بالاعتماد على تقنية “بلوك تشين”

في مبادرة تعد الأولى على صعيد المناطق الحرة “دو” و “دافزا“ تبرمان شراكة استراتيجية لتسريع أتمتة عمليات التراخيص بالاعتماد على تقنية “بلوك تشين“ سيسهم الحل

Read More »

اشترك للحصول على نشرتنا الاخباريه

Don't miss new updates on your email
القائمة
Business setup in Dubai airport free zone
×