الاستدامة

المسؤولية الوطنية المؤسسية

وضعت سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي "دافزا"، مبادئ المسؤولية الوطنية المؤسسية، بهدف تعزيز وتجسيد الهوية الوطنية الإماراتية على الصعيدين المحلي والعالمي، وذلك بما يدعم سياسة السلطة واستراتيجيتها المؤسسية والسلوكيات الفردية التي تساهم في تعزيز الروح الوطنية.

وتتعهد “دافزا” من خلال المبادرات التي تقوم بها بالالتزام بمبادئ الأخلاق والمسؤولية المجتمعية بالإضافة إلى دعم المجتمع والمساهمة في اقتصاد دبي والإمارات العربية المتحدة على نحوٍ أوسع.

ويتعين على كافة الإدارات في “دافزا” الامتثال لسياسة المسؤولية الوطنية المؤسسية، والتي يتم الإشراف عليها من قبل إدارة التسويق والاتصال المؤسسي. وتشجع “دافزا” جميع الموظفين على المشاركة الفعّالة في أنشطة المسؤولية الوطنية المؤسسية، التي تندرج ضمن الخطة السنوية للأعمال، حيث يتطلب من جميع إدارات “دافزا” سنوياً أن تقدم مبادرة واحدة على الأقل في مجال المسؤولية الوطنية المؤسسية، والتي يتم دمجها جميعاً في إطار خطة موحدة للسلطة ككل.

وتتكون استراتيجية المسؤولية الوطنية المؤسسية الخاصة بسلطة المنطقة الحرة بمطار دبي من ستة محاور رئيسية تركز على مساهمتها في مجالات البيئة والاقتصاد والمجتمع:
commitment dafza

العملاء

تعمل “دافزا” من خلال التواصل مع متعامليها على تجسيد القيم الإماراتية الأصيلة، والهوية المؤسسية من خلال الخدمات التي تقدمها.

كما تحرص على مشاركتهم في مختلف الفعاليات الوطنية على مدار العام، وتسعى “دافزا” لإلهامهم بشكل يتماشى مع القيم الوطنية لتعكس صورة مشرّفة عن الإمارات.

people connecting dafza

الموظفون

يتعين على كافة الموظفين في “دافزا” الالتزام بقواعد السلوك الخاصة بالسلطة عند مشاركتهم في أنشطة المسؤولية الوطنية المؤسسية، واحترام كافة الثقافات والأديان والتقاليد الموجودة في الإمارات، حيث تسعى “دافزا” إلى تمثيل ثقافة الإمارات بأفضل صورة والارتقاء بالمعايير الاجتماعية في مجتمع الإمارات.

ويشرف قسم استراتيجية المسؤولية الوطنية المؤسسية في دافزا على كافة الأنشطة والفعاليات والمبادرات التي تخضع للتنظيم من قبل حكومة الإمارات والمتعلقة بالفخر والهوية الوطنية، مثل يوم العلم، ويوم الشهيد واليوم الوطني لدولة الإمارات.

team work dafz

الموردون والشركاء الاستراتيجيون

تشجع سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي، كجزء من استراتيجيتها الخاصة بالمسؤولية الوطنية المؤسسية، على استخدام الموردين والمصادر الإماراتية الوطنية، وتسعى لإلهام شركائها للمشاركة في الأنشطة والمبادرات الوطنية والاجتماعية.

كما تشجع كافة جهات التوريد والشركاء الاستراتيجيين المتعاملين معها على الالتزام بأعلى مستويات الصحة والسلامة المتوافقة مع شروط “إدارة الصحة والسلامة” والمطبقة في جميع أماكن العمل في “دافزا”.

enviornment dafza uae

الاستدامة

تعمل “دافزا” على تعزيز الاستدامة في كافة مستويات المؤسسة، بدءاً من المديرين والموظفين وصولاً إلى الموردين المعنية و الأطراف.

وتشجع “دافزا” الموظفين ومختلف الأطراف المعنية على المشاركة في المبادرات والأنشطة التي تعود بالنفع على البيئة، مثل مبادرة “ساعة الأرض” أو مبادرة “بلا ورق” وغيرها.

PIONEERING

الاستراتيجية

تتوافق الاستراتيجية المؤسسية لسلطة المنطقة الحرة بمطار دبي بشكل كامل مع الاستراتيجيات المحلية والاتحادية.

وتسعى “دافزا” إلى زيادة مساهمتها في الناتج المحلي الإجمالي لإمارة دبي، ودعم الزيادة في حجم التجارة في الإمارة وتعزيز الاقتصاد الإماراتي.

DAFZA Global Society

المجتمع

تهدف سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي إلى دعم النمو في مجتمع دولة الإمارات من خلال تعزيز تميز الأعمال وأفضل الممارسات في المجتمعات التي تعمل فيها.

وكجزء من استراتيجية المسؤولية الوطنية المؤسسية الشاملة، تشجع “دافزا” الموظفين في جميع الأقسام على المشاركة في مختلف المبادرات المجتمعية التي تعود بالنفع على المجتمع ككل.

دافـزا الخضـراء

تشكّل المنفعة العامة للمجتمع والوطن أولوية لـ "دافزا"، وهي جزءٌ من قيَمها المؤسّسية الأساسية كما تتبنّى رؤية مستدامة تجاه التطوير الذي يركّز في إبقاء البصمة الكربونية في المنطقة الحرة عند أدنى المستويات، في الوقت الذي تحافظ فيه على التميّز في مجال العمليات والخدمات على حد سواء.

وتروّج “دافزا” باستمرار بين أوساط الفرق العاملة لديها لفكرة التمتّع دوماً ببصمة خضراء بحيث تشكّل أساساً للنجاح، وبذلك فإن مفهوم دافزا الخضراء يترافق مع مبادئ “دافزا” الناجحة.

ومن خلال اعتماد مجموعة متنوّعة من البرامج والمبادرات الإستراتيجية المستدامة، حقّقت “دافزا” قفزات نوعية كبيرة في الحفاظ على الموارد الحيوية. فبين عامي (2010 و2015)، تمكّنت من تخفيض استهلاكها للطاقة من 72 مليون كيلوواط بالساعة إلى 37 مليون كيلوواط، وتخفيض استهلاكها للمياه من 69 مليون غالون إلى 35 مليون غالون. وفي الفترة ذاتها أيضاً استطاعت الحد من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بمقدار 19,000 طنّ سنويًّا، فخفضت بصمتها الكربونية بما يزيد على 48%.

ومن بين التقنيات والأساليب التي جرى اعتمادها للوصول إلى هذه الأرقام المميّزة، كان استخدام أنظمة معالجة دفق الصرف الصحي (TSE)، والتناضح العكسي (RO)، التي مكّنت “دافزا” من تحقيق توفير في المياه الصالحة للشرب والحفاظ على الموارد الطبيعية. وتخفّض أنظمة TSE/RO حجم استخدام مياه برج التبريد بمقدار 100%، ما يؤدّي إلى توفير في المصاريف بحدود 1.1 مليون درهم. ومن بين الحلول المبتكرة الأخرى التي يستمر اعتمادها، عملية تعزيز الهواء النقي عبر أجهزة تحسّس مستويات ثاني أكسيد الكربون، إضافة إلى استخدام الإنارة الخارجية من نوع LED، والتي أدّت إلى تخفيض استهلاك الكهرباء بنسبة 66%. وكانت “دافزا” أيضاً الهيئة الأولى خارج الولايات المتحدة الأمريكية التي تتبنّى نظام إدارة الدفق وفق الطلب لعملية تبريد المباني، ويمكّن هذا النظام المنطقة الحرة من توفير 3 ملايين درهم في تكاليف الطاقة كل عام.

وكدليل آخر على التزامها الكامل بالاستدامة، تستخدم “دافزا” نظام “سيمنز” لمراقبة المباني الخضراء الذي رُكِّب في مقرّ المنطقة الحرة، حيث يقدّم تقارير مصوّرة دائمة التحديث حول استهلاك الطاقة، ومعلومات عن الجهود البيئية الداخلية.

ولأجل المضي قدُماً بالتزامها في التحوّل إلى منطقة “خضراء”، طرحت “دافزا” “جائزة الأعمال” الخاصة بها بهدف تكريم المتعاملين وتشجيعهم أكثر للتميّز في المجالات المتعلّقة بالصحة والسلامة والبيئة.

وأدّت الجهود الكبيرة والناجحة التي بذلتها “دافزا” في مجال الاستدامة إلى فوزها بالعديد من الجوائز الإقليمية والدولية. فقد حصلت على عدّة شهادات آيزو للجودة، البيئة، الصحة والسلامة، شاملة تلك الخاصة بأنظمة إدارة الطاقة (ISO 50001:2011) والإدارة البيئية (ISO 140001). وكُرِّمت أيضاً بمنحها شهادة “ليد” البلاتينية لعمليات وصيانة المباني الحالية (2016)، وجائزة الإمارات للطاقة عن مشاريع الطاقة الصغيرة (2015)، وشهادة تقدير من هيئة كهرباء ومياه دبي (2014)، وشهادة احترام الأرض من “ميليكن”، وشهادة تقدير من وزارة البيئة والمياه في دولة الإمارات العربية المتحدة (2013)، وجائزة المملكة للتوسّع عن المبادرات المستدامة لإدارة المرافق (2009)، وغيرها العديد من الجوائز وشهادات التقدير البارزة الأخرى.

القائمة
×