دافزا تستقطب المزيد من الإستثمارات الروسية في الإمارات

29 أبريل 2014

تستهدف سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي (دافزا) إستقطاب رجال الأعمال و المستثمرين الروسيين عبرة ندوة اقتصادية في العاصمة الروسية موسكو يوم 29 من إبريل الجاري، بهدف تعزيز العلاقات الاقتصادية بين الإمارات وروسيا، وتعريف قطاع الأعمال الروسي بالفرص الاستثمارية المتواجدة في الدولة.

 

وستعقد الندوة في غرفة التجارة والصناعة الروسية حيث ستُطلع المشاركين على مزايا الإستثمار في دبي، وسيكون من بين المتحدثين في الندوة ممثلين من غرفة التجارة والصناعة الروسية، وغرفة الصناعة والتجارة في موسكو، ووزارة التنمية الاقتصادية للاتحاد الروسي، بالإضافة إلى المنظمة العامة لروسيا "روسيا للأعمال". كما سيحضر الندوة أصحاب شركات من ستة مناطق روسية، فيما ستشارك هيئات تلك المناطق عبر الفيديو.

 

وقال جمال بن مرغوب، مدير إدارة التسويق والاتصال المؤسسي في دافزا:" وفقاً للاستراتيجية الوطنية الإماراتية، تعمل سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي على تسهيل الحركة التجارية الدولية لاجتذاب الشركات الروسية من خلال جملة من النشاطات التسويقية وذلك بالتعاون والتنسيق مع الحكومة الروسية التي ترشدنا إلى الشركاء المناسبين لكي نتحدث معهم حول أهمية الاستثمار في دافزا."

 

وأضاف بن مرغوب: " تستهدف دافزا قطاعات الطيران، والشحن والخدمات اللوجستية، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والصناعات الدوائية والهندسة والمواد الغذائية والمشروبات والمجوهرات والمستحضرات التجميلية في روسيا، لتشجعها على إقامة مكاتب إقليمية لها في دبي، و دافزا تمتلك البنية التحتية المثالية إلى جانب التسهيلات اللازمة و الحلول المتكاملة من أجل تأسيس أعمالها في منطقتنا الحرة."

 

 

وذكر مؤخراً إيجور إيجوروف، رئيس مجلس الأعمال الروسي، أن هناك بوادر واعدة لتحقيق المزيد من النمو وجذب المزيد من الاستثمارات الروسية إلى الدولة، أكثر بخمس مرات على الأقل.

 

هناك حوالي 3000 شركة روسية عاملة في الإمارات العربية المتحدة حالياً، بحسب مجلس الأعمال الروسي، مع حجم تبادل تجاري بين البلدين بلغ 1.5 مليار دولار أمريكي في الأشهر الست الأولى في عام 2013. وحالياً يبلغ حجم الإستثمارات الروسية في الإمارات 57 مليون دولار أمريكي.

 

يجدر بالذكر أن (دافزا) تعتبر نقطة جذب رئيسية لكل الشركات العالمية نظراً لما تمتاز به من موقع فريد بجانب مطار دبي الدولي، وما توفره من فرص استثمارية جذابة، وسياسات الإعفاء الضريبي والتملك الأجنبي الحر.