دافزا تحقق نتائج مثمرة خلال 2013: 42% زيادة في إجمالي إيرادات المبيعات

26 فبراير 2014

دافزا تحقق نتائج مثمرة خلال 2013:

42% زيادة في إجمالي إيرادات المبيعات

196 شركة عالمية جديدة

71% نسبة التوطين

84% نسبة رضى الموظفين 

 

دافزا تساهم بنسبة 8% من تجارة دبي الخارجية

أحمد بن سعيد:

دافزا تواصل دورها الفعَال في الاقتصاد المحلي للامارة

 

الإمارات العربية المتحدة. دبي 26 فبراير2014:حققت سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي (دافزا) نتائج إيجابية ومثمرة خلال العام 2013. فقد سجلت زيادة في إيرادات المبيعات بنسبة 42% خلال العام 2013 مقارنة بنفس الفترة في 2012، وبلغت نسبة مساهمة دافزا في تجارة دبي الخارجية 8%، وكما بلغ عدد الشركات العالمية الجديدة المسجلة 196 شركة.

ووفقاً لأحدث دراسة قام بها مركز دبي للإحصاء بالتعاون مع سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي فقد بلغ اجمالي مساهمة دافزا في الناتج المحلي لإمارة دبي 4.7% بزيادة عن اجمالي المساهمة في الدراسة السابقة البالغة 2.15%. كما وسجلت دافزا نمواً في إجمالي الأصول بمعدل سنوي بلغ 11.9% خلال الفترة من 2010 حتى عام 2013.

وبمناسبة الإعلان عن النتائج، قال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي: " لا شك أن النتائج الإيجابية التي حققتها المنطقة الحرة بمطار دبي في جذب الاستثمارات الأجنبية تصب في مصلحة الإقتصاد الوطني المتنامي والذي جعل دبي في صدارة المدن العالمية في استقطاب رؤوس الأموال العالمية والإستثمارات النوعية. "وأضاف: "تحتضن دولة الإمارات العربية المتحدة أكبر عدد من المناطق الحرة في الشرق الأوسط، أما دبي وحدها فتحتضن 23 منطقة حرة، مما يعني مساهمتها الكبيرة ودورها الفعال في تنمية وتطوير الاقتصاد الوطني."

وأضاف سمو الشيخ أحمد:" إننا ماضون وبجد نحو مضاعفة الجهد لجذب المزيد من الشركات العالمية ورؤوس الأموال الأجنبية الباحثة عن فرص استثمارية آمنة وأسواق كبيرة في هذه المنطقة، ولن نألوا جهداً في تقديم كافة التسهيلات والخدمات المتميزة لإنجاح ودعم أهدافهم التجارية." 

ومن جهته قال الدكتور محمد الزرعوني، المدير العام لسلطة المنطقة الحرة بمطار دبي:" نحن فخورون بالتقدم الذي أحرزته دافزا خلال العام 2013، خاصة مع إطلاق العديد من المشاريع والمبادرات التي ساهمت في إضافة نوعية جديدة لنا كمنطقة حرة رائدة وللشركات العاملة لدينا بالإضافة إلى شركائنا."

لقد ساهم التطور المستمر في تقديم الخدمات والتسهيلات والمرافق وسهولة القوانين وتوفر الفرص الاستثمارية في الحفاظ على الشركات القائمة وجذب الشركات الجديدة. هذا بالإضافة إلى موقع المنطقة الحرة وسط المدينة وبالقرب من مطار دبي الدولي الذي اصبح يمثل اهم عناصر استقطاب الشركات الاجنبية.

أبرز تطورات دافزا 2013:

شهد عام 2013 إنجازات وتطورات بارزة لدافزا تضمنت طرح نظاماً جديداً على الشكل القانوني والهيكلي للشركات مما يمكنها من تأسيس مكاتب لها بالمنطقة، وذلك لاستقطاب المشاريع المتوسطة والصغيرة ودعمها وفتح آفاق استثمارية واسعة من شأنها أن تشجع المستثمرين على اتخاذ دافزا كنقطة انطلاق لازدهار أعمالهم لما توفره من سهولة الوصول للأسواق الإقليمية والدولية. ستفتح التعديلات الجديدة المجال أمام الشركات الصغيرة والمتوسطة للاستثمار والتوسع عبر المنطقة الحرة، ومن هنا جاءت خيارات التأجير الجديدة لتناسب احتياجات هذه الشريحة من المستثمرين حيث أصبح بإمكان المستثمر أن يباشر نشاطه فور توقيع عقد الإيجار من خلال المكاتب المجهزة بالكامل وبأسعار تنافسية، مما يعني تمكين عدد كبير من العملاء من إدارة أعمالهم بسهولة أكبر.

كما وقامت دافزا بتحديث شامل لخطتها الاستراتيجية للفترة المقبلة 2014-2016 شملت المجال المالي والمتعاملين والعمليات والتعلم والنمو، وذلك بهدف تحقيق رؤيتها ورسالتها المتمثلة في المساهمة في تعزيز اقتصاد الدولة من خلال جعل دافزا الوجهة المثلى لشركات المناطق الحرة إقليمياً. وقد اخذت الخطة بعين الاعتبار التحديات القائمة في قطاع المناطق الحرة ومن أهمها تسارع وتيرة المنافسة، إضافة الى التأثير على التوجهات الاستراتيجية في مجال خدمة العملاء والتميز المؤسسي والمعايير العالمية.

وبما أن دافزا من الجهات الحريصة على دعم مبادرة "أبشر"، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، حفظه الله، والتي تشجع الشركات على توظيف الكوادر الوطنية في مختلف القطاعات كما وتشجع الإماراتيين على الإنخراط في سوق العمل في القطاع الخاص، فقد ساهمت دافزا خلال 2013 في جميع مراحل عملية التعيين، بما فيها إجراء المقابلات واختيار المرشحين النهائيين، وتدريبهم وتطوير مهاراتهم. وستستمر بالدعم المتواصل للشركات فيما يخص الامور المتعلقة بشؤون الموارد البشرية، الأمر الذي أدى إلى ارتفاع نسبة التوطين في المنطقة الحرة إلى 71%.

من ناحية أخرى، تسعى دافزا إلى دعم حكومة دبي في توجهاتها وتحقيق التحول إلى مفهوم "الحكومة الذكية" والعمل معها يداً بيد لتحقيق هذا التحوّل، لذلك قامت دافزا مؤخراً بإطلاق أول تطبيق لخدماتها الإلكترونية عبر الهاتف المحمول لتوفير خدماتها على مدار الساعة. وقد صمم التطبيق الجديد خصيصاً ليوفر أدوات ملائمة للعملاء والموظفين، حيث ستمكنهم من استخدام أكثر من 300 خدمة مثل الإستعلام عن إنشاء شركة جديدة، طلب نماذج، تجديد الرخص، طلبات التأشيرات، طلب نماذج الرسائل الرسمية، وغيرها من المعاملات الأخرى. كما وسيوفر التطبيق خريطة موقع دافزا والإرشادات للوصول إليها، وأوقات العمل ومسارات الحافلات وخدمات المترو المتوفرة داخل دبي. ومن المخطط أن يتم ربط التطبيق الجديد مع الهيئات الفدرالية والمحلية الأخرى في أواخر الشهر القادم.

بالإضافة إلى ذلك، قامت دافزا بتوقيع مذكرة تفاهم مع سلطة المناطق الحرة الصينية في شنغهاي بهدف تبادل الخبرات والاستفادة من الفرص الاستثمارية المتوفرة في السوق العالمية، وكذلك الفرص المتاحة بالمنطقتين والعمل سوياً للترويج عالمياً للخدمات والتسهيلات المتميزة التي تقدمها المنطقتان لعملائهما من الشركات والمستثمرين. وستفتح هذه المذكرة مجالات واسعة للطرفين لتعزيز فرص الاستثمار وتبادل الخبرات وتوسيع الأنشطة المشتركة. كما وستضيف بعداً جديداً على أعمال دافزا وعلى النشاطات التجارية بين الإمارات والصين خاصة وأن الصين تتمتع بأعلى معدلات النمو الإقتصادي في العالم، الأمر الذي يمنحها قدرة كبيرة على الاستثمار الخارجي وتوزيع منتجاتها على الأسواق خاصة في الإمارات.

18 عام في إستقطاب الإستثمارات الأجنبية ... ورفد الإقتصاد الوطني

وتكشف النتائج المحققة في العام 2013 عن تقدم كبير في إمكانية سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي في تحقيق أهدافها الأساسية واستقطاب الشركات الأجنبية التي تدر قيمة نوعية على الإقتصاد الوطني وتفتح آفاقاً جديد وفرص لتوظيف الكوادر البشرية الوطنية.

يذكر أن سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي تعتمد على خطط تسويقية مدروسة للعام 2014 تستهدف الأسواق الرئيسية في كل من أوروبا وأمريكا واليابان وكوريا وأستراليا، وتعتمد على التواصل المباشر مع أصحاب القرار من خلال الندوات واللقاءات التعريفية فضلاً عن المشاركة الكبيرة في المعارض الدولية والإقليمية. ومن المقرر أن تقيم دافزا ندوات تعريفية ولقاءات في الصين وأمريكا وفرنسا واليابان وألمانيا وإسبانيا وإيطاليا.

أكثر من 1600 شركة عالمية... 15000 من الكوادر الماهرة

ويبلغ عدد الشركات العاملة بالمنطقة الحرة بمطار دبي 1600 شركة من مختلف دول العالم تنشط في مجالات متنوعة تلبي إحتياجات السوق الشرق أوسطية والآسيوية والأفريقية بما يحقق ترابطاً تجارياً يعزز من العلاقات الإقتصادية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وبقية دول العالم. وبالإضافة إلى وجود شركات مثل إيرباص، وبوينج، وأودي، وفولكسفاجن، وباناسونيك أفيونيكس، وشانيل في دافزا، إنضم إليها مؤخراً رابطة الدوري الإسباني للمحترفين "الليغا" وشركة نايكي الرياضية وريتشارد ميل والشركة الامريكية للتأمين على الحياة ميتلايف أليكو وإيسوزو الشرق الأوسط وميتسوبيشي باور سيستيمز وبيكو فاسيت الشرق الأوسط وياماها موتور.

وتوظف الشركات العاملة بالمنطقة الحرة أكثر من 15000 من الكوادر البشرية المؤهلة والماهرة بزيادة قدرها 10% عن العام الماضي.

  • وإجمالاً شكلت الشركات الأوروبية والأمريكية النسبة الأعلى في العدد الكلي لمجموع الشركات العاملة بالمنطقة الحرة بلغت 39%، تليها الشركات الخليجية بنسبة 38% والشركات الآسيوية بنسبة 17%.
  • وتنوعت نشاطات الشركات العاملة في المنطقة الحرة، حيث شكل قطاع المواد الكهربائية والإلكترونية 17%، وقطاع الهندسة ومواد البناء 11% يليها قطاع الطيران 9% وقطاع الشحن والخدمات اللوجستية 8% ثم قطاعات البترول والغاز وقطاع الاتصالات.

 

وشكلت تراخيص الشركات التجارية النسبة الأعلى من إجمالي الشركات بما يعادل 68% وشركات القطاع الخدماتي 31% ونسبة محدودة لشركات القطاع الصناعي.
 
جوائز عالمية
نتيجة للجهود الكبيرة التي بذلت في السنوات الماضية توجت المنطقة الحرة بجوائز عالمية مرموقة وضعتها في مقدمة المناطق الحرة بحصولها على المركز الأول عالمياً حسب تصنيف مجلة fDi التابعة لمجموعة الفاينانشال تايمز الاقتصادية في العام 2012-13، إضافة إلى حصولها مؤخراً على أفضل منطقة حرة في الشرق الأوسط وللمرة الثالثة على التوالي حسب تصنيف المجلة نفسها. بالإضافة إلى حصولها على الجائزة العالمية للجودة والتميز والأداء المثالي، وجائزة الجودة الشاملة في رضى العملاء، بالإضافة إلى جوائز الأعمال العالمية – المسماة بجوائز ستيفي.
 
كما حصلت دافزا، نظير التزامها بتطبيق أعلى معايير الجودة والكفاءة، على شهادات الأيزو العالمية في مجالات الجودة والبيئة والصحة والسلامة ونظام إدارة أمن المعلومات ونظام ادارة الامن العام، فضلا عن نظام معالجة شكاوى العملاء ونظام إدارة الطاقة ونظام ادارة خدمات تقنية المعلومات. 
 
كما استطاعت دافزا حصد العديد من الجوائز المحلية والإقليمية والدولية، لتعزز بذلك مكانتها الرائدة كوجهة استثمارية مثلى، والخيار الأفضل لشركات المناطق الحرة إقليمياً. ففي عام 2012 تمكنت دافزا من تحقيق إنجازاً غير مسبوقاً، حيث حصلت على سبع جوائز واعترافات عالمية في مختلف قطاعات نشاطاتها، مما سلط الضوء عليها كواحدة من أكثر المناطق الحرة تميزاً. 
 
المشروعات الحالية
استجابة للطلب المتزايد على الإيجارات من قبل عملاء دافزا، تقوم المنطقة الحرة ببناء مشروع جديد يشمل مبنى مكوّن من سبعة طوابق مخصصة لمكاتب جديدة لشركات عالمية، ومبنى مخصص لشركاء دافزا الاستراتيجيين من مختلف المؤسسات الحكومية، ومركز أعمال وصالة ألعاب رياضية بالإضافة إلى ركن المطاعم. ومن أجل توفير خدمات أفضل للبنى التحتية للمباني الجديدة واستيعاب هذا النمو، قامت دافزا بتحديث محطة التبريد المركزي ومضاعفة قدرتها بنسبة 40% باستخدام أحدث التقنيات والتكنولوجيا في هذا المجال، مما يؤدي الى توفير في الطاقة والكهرباء. وقد تم انجاز 98% من هذا المشروع. بالإضافة إلى ذلك، تقوم دافزا ببناء مبنى مخصص لمواقف السيارات متعدد الطوابق بسعة 850 سيارة لتلبية حاجات المستأجرين، وقد تم إنجاز 20% منه.
 
ويتم بناء هذه المشاريع على مساحة 70,000 متر مربع بتكلفة تتجاوز 500 مليون درهم إماراتي. ومن المتوقع إنهاء المرحلة الأولى منه في عام 2015.

أبرز أحداث 2013:
  • 8% مساهمة دافزا في تجارة دبي الخارجية عام 2012
  • 42% زيادة في إجمالي إيرادات المبيعات
  • 39% نسبة الشركات الاوروبية والامريكية 
  • 68% نسبة تراخيص الشركات التجارية
  • زيادة في عدد المستأجرين المستفيدين من خدمة "التصميم الداخلي للمكاتب" بنسبة 50% 
  • ارتفاع نسبة توظيف المواطنين إلى71% وذلك دعماً لمبادرة "أبشر" لتوطين الكوادر الإماراتية الماهرة#
  • إرتفاع نسبة الشركات المسجلة بنسبة 3.7% بالمقارنة مع عام 2012
  • إرتفاع نسبة الشركات المدرجة على قوائم فورتشن 1000 بنسبة 48%
  • إنضمام 196 شركة عالمية جديدة إلى دافزا، بما فيها رابطة الدوري الإسباني للمحترفين "الليغا" وشركة نايكي الرياضية، ريتشارد ميل، الشركة الامريكية للتأمين على الحياة ميتلايف أليكو، إيسوزو الشرق الأوسط، ميتسوبيشي باور سيستيمز، بيكو فاسيت الشرق الأوسط وياماها موتور.
  • حققت دافزا النسبة المتوقعة في استبيان رضى الموظفين لهذا العام حيث وصلت إلى 84%، وقد تم قياسها من خلال الاستبيان الذي تم توزيعه على الموظفين لتقييّم رضاهم من حيث التنظيم والإدارة والشفافية، وبيئة العمل، والاتصال والمشاركة، والتدريب والتطوير، والتحفيز والعلاقة مع المدير المباشر والمرافق والخدمات وغيرها الكثير من التصنيفات.