"دافزا" تحصد "جائزة زاد العطاء" تقديراً لمساهماتها في دفع مسيرة العطاء الخيري والإنساني في الإمارات

07 يوليه 2015

حازت سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي "دافزا" على جائزة "زاد العطاء"، تقديراً لمساهماتها الفاعلة في دفع مسيرة التميز في العمل الخيري والإنساني التي تنتهجها دولة الإمارات، وتكريماً لالتزامها المستمر بالعمل وفق القيم السامية والمعاني النبيلة التي غرسها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه". وجاء ذلك خلال الدورة الأولى من "جائزة زاد زايد الدولية" التي أطلقها مؤخراً "مركز راشد للمعاقين"، استجابة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، في الاحتفال بـ "يوم زايد للعمل الإنساني" الذي يصادف 19 رمضان.

 

وتسلم جمال بن مرغوب، مدير إدارة التسويق والاتصال المؤسسي في "دافزا" الجائزة من الشيخ جمعة بن مكتوم آل مكتوم، العضو المنتدب لمركز راشد للمعاقين، خلال الحفل الخاص الذي أقيم في "فندق جراند حياة" في دبي، بحضور نخبة من كبار الشخصيات الحكومية وصنّاع القرار وأبرز المعنيين بالعمل الخيري والتطوعي وممثلي كبرى الجمعيات الخيرية المحلية والمنظمات الدولية الإنسانية.

 

وقال جمال بن مرغوب: "يشرفنا الحصول على هذه الجائزة المرموقة التي تحظى بخصوصية متفردة بالنسبة لنا كونها تحمل اسم المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، الذي أرسى دعائم نهج العمل الخيري والعطاء الإنساني. ويدفعنا تكريمنا من قبل "مركز راشد للمعاقين" إلى تكثيف جهودنا الحثيثة للمساهمة في ترسيخ المكانة الريادية التي وصلت إليها دولة الإمارات اليوم، باعتبارها العاصمة الإنسانية الأولى عالمياً، والتي تأتي تجسيداً للإرث الإنساني للوالد المؤسس طيب الله ثراه وترجمةً للرؤية الثاقبة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة "حفظه الله ورعاه"، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"."

 

وأضاف بن مرغوب: "يمثل "يوم زايد للعمل الإنساني" عربون وفاء وعرفان لزايد الخير واحتفاءً بالقيم السامية والمبادئ الإنسانية التي تعتبر جزءاً لا يتجزأ من الإرث الحضاري الغني لدولة الإمارات. لذا لا يسعنا بهذه المناسبة الغالية سوى أن نؤكّد التزامنا في "دافزا" بمواصلة الوفاء بمسؤولياتنا الاجتماعية والوطنية والإنسانية وتعزيز العمل المشترك مع كافة الشركاء الاستراتيجيين، وفي مقدمتهم "مركز راشد للمعاقين"، لتعزيز ثقافة التطوع وغرس روح العطاء وتقديم الدعم اللازم لخدمة القضايا الإنسانية والاجتماعية، بما يعزز حضور الإمارات القوي على خارطة العمل الإنساني في العالم."

 

ويجدر الذكر بأنّ "مركز راشد للمعاقين" أطلق الدورة الأولى من "جائزة زاد زايد الدولية" احتفاءً بـ "يوم زايد الإنساني 2015" الذي يصادف الذكرى الحادية عشرة لرحيل المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "رحمه الله". وتخلل حفل توزيع الجوائز أوبريت غنائي ضخم تحت عنوان "زايد.. رجلٌ بحجم أمة"، تخليداً لمآثر رائد العمل الإنساني الذي غرس قيم البذل والعطاء وحب الخير وأرسى دعائم راسخة لوضع الإمارات في الصدارة كأكبر دولة مانحة للمساعدات الإنسانية في العالم.